صفحة الإنترنت المناسبة

لإستخدام المعاقين بصريا









التقنيات الحديثة التي ظهرت في السنوات الماضية

جعلت من تصفح شبكة الانترنت
من الأمور المتاحة للأشخاص المعاقين بصريا




وأصبح بإمكان هذه الفئة من أفراد المجتمع

التواصل مع عصر المعلومات الذي نعيشه في الوقت الحالي

ولم يكن ذلك من الأمور الممكنة في السابق .



فبمساعدة تقنيات

مثل تقنية تركيب الكلام

و برامج قارئ الشاشة

و تقنية عرض المعلومات بطريقة بريل

و متصفحات الانترنت الخاصة بالمعين بصريا

وغير ذلك من التقنيات



تمكن حتى الأشخاص المكفوفين تماما

الإطلاع على صفحات الإنترنت

والحصول على المعلومات التي يحصل عليها

المبصرين .









وحتى يمك نللأشخاص المعاقين بصريا

إستخدام هذه التقنيات

لابد من أن تعد وتصمم صفحات الانترنت

بشكل صحيح.





فئات مختلفة من المعاقين بصريا


عدد كبير من الأشخاص المعاقين بصريا لديهم
بقايا بصر تمكنهم من قراءة النصوص المطبوعة
بحروف عادية
بنفس الطريقة التي يقرأ بها الأشخاص المبصرين


ومن المعروف في مجال الإعاقة البصرية
أن من بين كل عشرة أشخاص مصنفون على أنهم مكفوفين
من الناحية القانونية أو Legal Blindness
هناك اثنان فقط لديهم فقدان بصر كامل



بمعنى .. أنه لا يمكنهم الإعتماد على القناة البصرية
في شؤون حياتهم اليومية
بما في ذلك قراءة وتصفح مواقع الانترنت .




تختلف حاجات الأشخاص ضعاف البصر
من شخص إلى آخر

ويعتمد الأمر على درجة ونوع ضعف البصر .. ومكان الإصابة .


فهناك أشخاص ضعاف البصر يمكنهم قراءة النصوص المطبوعة بالحروف الكبيرة

بينما البعض الآخر يمكنهم قراءة النصوص
المطبوعة بالحروف العادية ولكن ..
باستخدام أدوات تكبير أو عدسات مكبرة خاصة بهم

وفئة أخرى
يمكنهم قراء الحروف الصغيرة فقط



والعديد من ضعاف البصر يمكنهم
قراء النصوص المطبوعة على خلفية ذات تباين لوني كبير
مثل قراء النص المطبوع بلون أصفر على خلفية سوداء.


وهناك أشخاص مصابين بعمى الألوان
وبذلك لا يمكنهم رؤية ألوان معينة .



صفحة الانترنت الملائمة للجميع


التصميم المرن لصفحة الانترنت
يجعل منها ملائمة لمعظم الأشخاص المعاقين بصريا

معنى ذلك .. أن تكون صفحة الانترنت معدة
بحيث تمكن المتصفح من
تعديل حجم الحروف .. وتحديد التباين اللوني المناسب له ولطبيعة المشكلة البصرية التي يعاني منها .

ويجب أن تكون صفحة الإنترنت كذلك
مناسبة للأشخاص الذين لا يعتمدون على القناة البصرية
أي الذين لديهم بقايا بصر ضئيلة لا تمكنهم من الاعتماد عليها في تصفح الانترنت أو الأشخاص المكفوفين بشكل كامل


وبطبيعة الحال تعتمد هذه الفئة من المعاقين بصريا
في تصفح الانترنت على برامج وتقنيات خاصة مثل

برامج تركيب الكلام
Synthesised speech software


حيث تمكنهم هذه التقنيات والبرامج من سماع
محتويات النص

وهناك تقنية أخرى تمكن المتصفح
من تحويل النص إلى نقاط بريل ومن ثم طباعته وقراءته اعتمادا على حاسة اللمس.








من هنا جاءت الحاجة إلى
تصميم صفحة الانترنت بعناية وحرص
لكي تصبح ملائمة للمعاقين بصريا


حيث أن إعداد الصفحة بشكل غير ملائم وغير منظم
من شأنه أن يصعب عليهم تصفح الانترنت
أو يجعل من التقنيات والأدوات التي يستخدمونها
غير جدوى .




صفحة الانترنت الملائمة لجميع المستخدمين


هي تلك التي يمكن لجميع الأفراد
بمختلف قدراتهم الحسية تصفحها .


ولا يتنافى التصميم المرن لصفحات الانترنت
مع السمات الأخرى التي يجب أن تتصف بها صفحة الانترنت مثل الحيوية والأناقة .





عوامل مهمة لتصميم
وإعداد صفحات الانترنت الملائمة
للمعاقين بصريا




هناك مجموعة من العوامل الفنية
التي يجب أن تؤخذ بالحسبان لجعل صفحة الانترنت
ملائمة لجميع فئات الأشخاص المعاقين بصريا


من هذه العوامل هي التالي:


عوامل التباين اللوني




واحدة من أهم العوامل التي تجعل من صفحة الانترنت
واضحة ومقروءة من الجميع
بما فيهم الأشخاص المعاقين بصريا
هي التباين اللوني Colour Contrast
بين النص والخلفية


وكلما كان التباين اللوني أكثر
كلما كانت الصفحة أكثر وضوحا .

والمقصود بالتباين اللوني : اختيار ألوان متعارضة
فيما بينها ( بعيدة عند بعضها في عجلة الألوان)
مثل اللونين الأسود والأصفر
وكذلك الأحمر والأبيض .



مرونة التصميم



يقصد بمرونة التصميم : أن يتمكن المتصفح
من تغيير اللون وتعزيز التباين اللوني وحجم الحروف
أو الكلمات
من خلال إجراء تعديل بسيط في صفحة الانترنت .



النص المصاحب للصور والرسوم


وجود نص بجانب أو فوق أو تحت
الصور والرسوم
يصف الصورة أو يشرح محتوياتها
أو يكون بديلا عنها
يسهــــــــــــــــــــل كثيـــــــــرا
على الأشخاص المعاقين بصريا

والذين يستخدمون برامج
قراءة الشاشة
أو برامج تركيب الكلام

وتدعى هذه الخاصية بمسمى Alt-****”
” وتعني “ النص البديل “


مخطط الصفحة



من خصائص صفحة الإنترنت الجيدة
وجود مخطط تفصيلي
لجميع مكونات الصفحة

بحيث يمكن المتصفح من معرفة جميع الصفحات
أو الأجزاء غير الظاهرة في الصفحة الأولى أو الرئيسية

مما يسهل على المتصفح معرفة مكونات الصفحة
واختيار الجزء أو القسم الذي يرغب به
أو إتباع التدرج المناسب في اختيار الصفحات الملحقة .




الروابط داخل صفحة الانترنت


يمكن للأشخاص المبصرين
إلقاء نظرة سريعة على الصفحة لتحديد الأجزاء أو المعلومات المهمة لهم أو تحديد الروابط Links التي يرغبون بزيارتها
أو تكوين انطباع أولي وسريع عن الصفحة التي يزرونها



ويختلف الأمر كثيرا عند الأشخاص المعاقين بصريا
من الذين يعتمدون على برنامج يعمل على تحويل النص المطبوع إلى صوت مسموع من أجل “ سماع “
محتويات الصفحة

حيث يحتاجون لطريقة أخرى في معرفة
مكونات الصفحة والروابط الموجودة بها
أو تكوين فكرة عامة عن المعلومات المتضمنة في الصفحة


لذلك .. لا يمكن الإستفادة من الروابط
التي تحتوي على كلمات فقط
مثل كلمتي “ اضغط هنا
في حالة كونها خارج النص.




مخطط الصور


بعض البرامج التي يستخدمها الأشخاص المعاقين بصريا
لقراءة المحتوى الظاهر على الشاشة

لا يمكنها قراءة مخطط الصور

لذلك ..
من المهم عمل روابط نصية لمخططات الصور .





العناوين في إطارات الصفحة


بعض الأشخاص من المعاقين بصريا
يستخدمون برامج خاصة لا تقرا الإطارات Frames
أو تفسر المعلومات المتضمنة بها


لذلك ..
من المهم استخدام بطاقات بيانية Tags

تحتوي على العناوين خارج الإطارات
لكي توفر للمستخدمين المعاقين بصريا نسخة بديلة
خالية من الإطارات لصفحات الانترنت .


إستخدام لغات برمجية غير HTML



كتابة أو إعداد الصفحات بطرق أخرى
عدا HTML

مثل كتابتها ببرنامج JavaScript أو Flash
أو Plug-ins

سوف يمنع تصفحها من قبل الأشخاص المعاقين بصريا !


حيث أن البرامج التي يستخدمها الأشخاص
المعاقين بصريا تعمل على HTML فقط

ولا يمكنها تحويل النصوص المكتوبة
بطرق أخرى إلى صوت مسموع .


ملفات PDF



لا يمكن للبرامج التي يستخدمها الأشخاص المعاقين بصريا قراءة ملفات Adobe Acrobat Reader

ما لم يكن هذا الملف مزود بخاصية التحويل
إلى ملف بصيغة HTML .




اختبارات لفحص مدى ملائمة صفحات الانترنت
للمعاقين بصريا




هناك الكثير من المواقع على الشبكة العنكبوتية
التي تفحص مدى ملائمة صفحات الانترنت للمعاقين بصريا


ومعظم هذه الاختبارات مجانية
تحت مسمى Free online accessibility checker



حيث يمكن تحميل هذه البرامج وإختبار مدى ملائمتها والتسهيلات الخاصة بالمعاقين بصريا التي تحتويها .




نذكر من هذه الاختبارات
اختبار يدعى WebXact
( يعرف بمسمى اختبار Bobby لدى المستخدمين )




ومن أهم
ما تقيمه هذه الاختبارات


* احتواء الرسوم والصور على نص
يوضح طبيعة الصورة أو الرسم ومحتواها

* وكذلك مدى مرونة الصفحات
من ناحية تغيير حجم الخط واللون

* ومدى توافق النص المكتوب مع صيغة HTML
وغير ذلك من الأمور الفنية .




نصائح وإرشادات
لمصممي صفحات الانترنت



الصور والرسوم :



ضع نص بسيط مصاحب الصور والرسوم
لتوضيحها أو وصفها أو وصف وظيفة هذا الرسم في النص .




خرائط أو مخططات الصور Image maps :



استخدم تقنية Clint-side map
ونص للنقاط الحية في الصور والرسوم .




الوسائط المتعدد :

استخدم الوصف السمعي ( التعليق الصوتي )
لمقاطع الفيديو التي تظهر في الصفحة .

واستخدم كذلك التعليق الخطي
على المقاطع الصوتية الموجودة في الصفحة .



Hyper**** Links :


استخدم نص يكون منطقيا عند قراءته خارج السياق
وتجنب استخدام كلمات مثل “ اضغط هنا “ للروابط .



تنظيم الصفحة :

استخدم العناوين والقوائم وتكوين ثابت
في تنظيم محتوى الصفحات

واستخدم تقنية CSS للصفحات المتضمنة
كلما كان ذلك ممكننا .

حيث أن تنظيم الصفحة بشكل سيء
سوف يصعب كثير على برامج التصفح
تفسير المعلومات الواردة في الصفحة .


ويعد استخدام مربعات النص العمودية
أو أعمدة نصية بجانب أسطر النص
التي تكون على شكل أفقي
من أكثر الأمور المربكة لمستخدمي برنامج
قارئ الشاشة


حيث أن البرنامج يقرأ الأسطر من بدايتها إلى نهاية
وفي حالة وجود عمود نصي بجاني النص العادي

من الممكن أن يقرأ البرنامج سطرا إضافيا من العمود
وهذا ما يربك المتصفح
ويصعب عليه فهم المعلومات .


اللوحات والرسوم البيانية :



ضمن الصفحة ملخص للوحات والرسوم البيانية
ومن المهم تجنب المبالغة في استخدام الرسوم البيانية

حيث أن كثرة الرسوم وإن صاحبها نص توضيحي
يصعب على المعاق بصريا عملية تصفح الصفحة
بل يصعب على المستخدمين المبصرين !!

حيث أن هذه الرسوم تحتاج إلى وقت طويل لتحميلها
وقد تشوش عليهم كذلك فهم النص المصاحب .


المحتوى البديل :


من المفيد استخدام محتوى بديل
عندما يكون جزءا من النص يحتوي على مكونات
غير ملائمة للمعاقين بصريا
والبرامج التي يستخدموها

مثل Scripts, applets, ,plug-ins .


الإطارات :


استخدم عناصر دون إطار وعناوين
ذات معنى كامل .


الجداول :



استخدم ملخص للجدول
أو اجعل الجدول على شكل أسطر منفردة.



قيم الصفحة
بعد الانتهاء من تصميمها:


استخدم الاختبار التقييمية للصفحات
بعد الانتهاء من إعدادها
لملاحظة مدى ملائمتها للمعاقين بصريا .



ويمكن لمصممي صفحات الإنترنت
الاطلاع على الأدلة الفنية
الخاصة بمعايير تصميم صفحات الانترنت
للأشخاص ذوي الإعاقة
مثل المعاقين سمعيا والمعاقين بصريا


نذكر من هذه الأدلة :

Web Accessibility Initiative (WAI)
و
Accessible Web Guidelines


وتحتوي هذه الأدلة على مجموعة كبيرة من المعايير
التي تجعل من صفحة الانترنت ملائمة لجميع المتصفحين
بما فيهم الأشخاص المعاقين بصريا
بمختلف فئاتهم

وتتناول هذه الأدلة معايير المحتوى والتنظيم
والنصوص البديلة وكيفية استخدام الوسائط المتعددة
وغير ذلك من الأمور الفنية في صفحة الانترنت .




متصفحات خاصة بالمعاقين بصريا




ظهر في السنوات الماضية بعض البرامج
والمتصفحات الخاصة بالمعاقين بصريا نذكر منها :


BrailleSurf:



وهو واحد من متصفحات الانترنت الخاصة بالمعاقين بصريا والذي يسهل على المعاقين بصريا قراءة المعلومات
عن صفحات الانترنت

حيث يظهر هذا المتصفح المعلومات
على شكل نص بسيط على الشاشة لضعاف البصر

ويمكن كذلك تحويل النص إلى صوت مسموع
أو تحويله إلى طريقة بريل وطباعته بهذه الطريقة
وذلك للأشخاص المكفوفين .


BrookesTalk :


يتم في الوقت الحالي تطوير هذا المتصفح
في جامعة Oxford Brookes

ويعتمد هذا المتصفح على
استخدام لوحة مفاتيح وظيفية خاصة
إضافة إلى إمكانية تحويل صفحة الانترنت إلى الحجم الكبير

وذلك للأشخاص المعاقين بصريا
من الذين يعتمدون على هذا البديل في قراءة النصوص


HYPERLINK “http://www.alvabraille.com/” \o “ALVA Braille” \t “_blank”

ALVA Braille :




يعرض هذا المتصفح المعلومات بطريقة بريل
ويعرضها كذلك لبرنامج قارئ الشاشة .




يضاف إلى هذه المتصفحات منتجات أخرى
جعلت من تصفح الانترنت واستخدام الكمبيوتر
من الأمور السهلة على الأشخاص المعاقين بصريا مثل

أدوات وبرامج تكبير الشاشة
وبرامج كمبيوتر لقراءة الشاشة
وبرامج التعرف على الصوت
وكذلك برامج تحويل النص المطبوع إلى صوت مسموع
والتي تعرف “ بمركب الكلام أو Speech synthesisers .






نختم حديثنا بالإشارة إلى أن
عدد متصفحي الانترنت من المعاقين بصريا يزداد مع الأيام وأصبح هناك الكثير منهم يعتمد على الشبكة العنكبوتية
في الكثير من أمور حياتهم اليومية مثل :

الشراء
والقيام بالمعاملات البنكية
والحصول على الكثير من المعلومات
والقيام بالمعاملات الرسمية

وخصوصا في عالم اليوم
والذي أصبحت فيه الحكومة الإلكترونية أمرا واقعيا


لذلك .. على مصممي صفحات الانترنت
الأخذ بعين الاعتبار هذه الفئة من الأفراد عند تصميمهم
وعدم الاكتفاء بتصميم صفحات ملائمة للأشخاص
الذين تكون حدة بصرهم 6/6 فقط .



تم - بفضل الله - النقل
المـصــــــــــــــــدر
مجلة عالمي