*الفصل الثامن : العمل بالقرآن:* *المبحث الأول :الأمر بالتمسك بالقرآن والسنة معا وعد التفريق بينهما :* قال تعالى (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا) آل عمران 103 . *ومعنى الآية :*وتمسَّكوا جميعًا بكتاب ربكم وهدي نبيكم ، ولا تفعلوا ما يؤدي إلى فرقتكم. وعن المقداد بن معد يكرب الكندي أن رسول الله صصصقال(ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه ، ألا يوشك رجل شبعان على أريكته يقول : عليكم بهذا القرآن ، فما وجدتم فيه من حلال فأحلوه ، وما وجدتم فيه من حرام فحرموه .....) صححه الألباني.

لقراة المزيد اضفط هنا المصدر