قمة إي إم سي تسلط الضوء على فرص تحقيق الإيرادات

كبار التنفيذيين في مجال الاتصالات يطلعون على معلومات إستراتيجية حول إمكانيات الحوسبة السحابية



أطلقت شركة "إي إم سي" مؤخرا أعمال قمة "إي إم سي" للاتصالات في دورتها السنوية السابعة في منطقة الشرق الأوسط وشمال غرب أفريقيا وتركيا، والتي عقدت في دبي. وقد صممت هذه القمة السنوية لتقديم رؤية شاملة إلى كبار المسؤولين التنفيذيين من كبرى شركات الاتصالات، وذلك حول إمكانية إيجاد الفرص الجديدة انطلاقاً من التحديات التي يواجهها هذا القطاع اليوم.

وقدمت القمة أحدث التوجهات الاستراتيجية التي تتطلبها الشركات لتحويل البنية التحتية لتقنية المعلومات من كونها مراكز كلفة إلى فرص لتحقيق عائدات جديدة مستمرة النمو. وقد شارك كبار المسؤولين التنفيذيين في الشركة في هذه القمة، وعلى رأسهم ويليام ج. تيوبر، نائب رئيس مجلس الإدارة، ومحمد أمين، المدير الإقليمي في تركيا وشمال غرب شرق أفريقيا الوسطى والشرق الأوسط، وفريديريك دوسار، نائب الرئيس الأول، والمدير الإقليمي لدى الشركة في أوروبا الجنوبية والشرق الأوسط وأفريقيا.

وفي تعليق له بهذه المناسبة، قال نائب رئيس مجلس الإدارة لدى "إي أم سي": "الحوسبة السحابية ليست مجموعة من التقنيات؛ بل هي بمثابة نموذج لتقديم، إدارة وإستهلاك موارد وخدمات تقنيات المعلومات. وتأتي الحوسبة السحابية لتغيّر بعمق كيفية إدارة وحفظ موارد المعلومات والتقنية في الشركات، مما يعد بتوفير نموذجاً أكثر فعالية وكفاءة لتقديم تقنية المعلومات بصفتها خدمة تدر إيرادات".

المصــــدر...