منهج*علم*الكلام*حتى*القرن*الخامس*الهجري**لا*يزال*ا لفكر الاستشراقي الجامح - بما له مِن مميزاتٍ وعُيوبٍ - يُحاول أن يردَّ كل منهج فكري عرَفه المسلمون إلى أصل خارجي، ويغزِلُ على منواله بعضُ أبنائنا، ونحن نُؤكد أن المسلمين باتجاهاتهم المختلفة - مَن تسنَّن منهم ومَن ابتدع - إنما انطلقوا مِن منهج عقلاني خاص بهم، بل قد مارسوا نقد المنطق اليوناني في فترة مبكرة، وتشير نصوصٌ كثيرة إلى أنَّ أبا علي الجُبَّائي وأبا هاشم والقاضي عبدالجبار كتبوا في نقد المنطق الأرسططاليسي[1]....

للمزيد اضغط هنا...