لا تفعلوا كما تفعل الشيعة حينما يقترب رمضان من الانتهاء تكثر كلمات الوداع المليىة بالاحزان والدموع على فراقه. ويتفيهق الناس بكلمات رثائية محملة بالدموع . ولم يبق الا لطم الخدود وشق الجيوب. وهذا كله لا يجوز. بل انه مخالف لصريح السنة والتي امرت بالفرح عند انتهاء عبادة الصيام. *أن من السنة في العيد وهو الوارد في السنة النبوية الصحيحة الفرح والابتهاج،فقد ورد عن عائشة رضي الله عنها قالت: دخل أبو بكر، وعندي جاريتان من الأنصار تغنيان بما تقاولت الأنصار يوم بُعاث، قالت: وليستا بمغنيتين. فقال أبو بكر: أمزامير الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ وذلك في يوم عيد، فقال رسول الله صلى الله...

لقراة المزيد اضفط هنا المصدر