تصويبات**•*قال*أبو*بكر*الباقلاني*رحمه*الله:*لا*تطل ق العصمة في غير الأنبياء والملائكة إلا بقرينة إرادة معناها اللغوي وهو السلامة من الشيء؛ ولهذا قال الشافعي في الرسالة: وأسأله العصمة. وجرى على ذلك كثير من العلماء[1]. • الراجح من أقوال العلماء في المقام المحمود أنه الشفاعة لصحة الأخبار، أما من فسره بإقعاد الله محمداً صلى الله عليه وسلم على العرش فهو قول مرجوح؛ لأن الروايات الواردة في ذلك موقوفة أو ضعيفة. قال الذهبي رحمه الله: أما قضية قعود رسول الله صلى الله عليه وسلم على العرش فلم يثبت في ذلك نص،...

للمزيد اضغط هنا...