العشر*الأواخرالخطبة*الأولى*إخوة*الإيمان،*يتفضَّل*ر بُّنا على عبادِه بنفحَاتِ الخيراتِ ومواسِمِ الطاعات، فيغتنِم الصالحون نفائِسَها، ويتدارَك الأوَّابونَ أوقاتها. لَيالٍ مبارَكة لشهر مبارك، أوشَكَت على الرّحيلِ، العشرُ الأخيرةُ منها تاجُ اللّيالي، وفيها أمُّ الليالي؛ ليلةُ القدر؛ قال عنها صلى الله عليه وسلم: ((التمسوها في العشر الأواخر من رمضان)) [رواه البخاري ومسلم]. ليلة كثيرةُ البرَكات، العمل فيها مضاعف، ? لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ ? [القدر:3]، قال فيها صلى الله عليه وسلم:...

للمزيد اضغط هنا...