1. الرئيسية
  2. الإحصائيات
  3. البحث
  4. جديد الدروس
  5. أخبر صديقك
  6. اتصل بنا

مكتبة الدروس دروس فوتوشوب برمجة شبكات تصميم هندسة عربي دورات  » التجارة الألكترونيـــة » بطاقات الائتمان وبطاقات الشحن

 بطاقات الائتمان وبطاقات الشحن  أضيف في: 30-2-1427هـ
بطاقات الائتمان وبطاقات الشحن (أو التحميل) Credit and Charge Cards

عادة ما تكون بطاقات الائتمان هى الشكل الأكثر شيوعاً لمدفوعات المستهلكين الفورية Online، وبالنسبة للمبتدئين فإن معظم المستهلكين كان لديهم بالفعل 'بطاقة ائتمان' أو على الأقل على بينة بكيفية عملها، ويزيد قبول بطاقات الائتمان من التجار حول العالم وتوفير الأمان لكل من المستهلك والتاجر، فالمستهلك محمى أتوماتيكياً لفترة 30 يوم حيث يستطيع أن يقوم بالشراء الفورى Online ببطاقة الائتمان، وللتاجر درجة عالية من الثقة بأن بطاقة الائتمان يمكن قبولها بأمان من مشترى غير مرئى، والسداد عن المشتريات الفورية Online ببطاقة الائتمان سهل بنفس السهولة لمواقع Brick- and Mortar ، والتجار الذين يقبلون فعلاً بطاقات الائتمان فى موقع Offline يمكنهم قبولها فوراً لسداد المشتريات الفورية Online لأن لديهم حساب بطاقة ائتمان التاجر، والمشتريات الفورية Online تتطلب درجة عالية من الأمان غير مطلوب فى الشراء Offline لأن حامل البطاقة غير حاضر ولا يمكن التعرف عليه بسهولة، وبطاقة الائتمان مثل فيزا وماستر كارد ذات حد للصرف على أساس حد بطاقة المستخدم، والمستخدم يمكنه دفع كل رصيد بطاقة الائتمان أو دفع المبلغ الأدنى فى كل فترة سداد، ويتقاضى مصدروا بطاقة الائتمان فائدة على أى رصيد غير مدفوع.

بطاقة الشحن أو التحميل: Acharge Card

مثل واحدة من أمريكان إكسبريس، فإنه ليس لها حد صرف والمبلغ الكلى المحمل على البطاقة يكون مستحقاً عند نهاية فترة السداد، ولا تتطلب بطاقات الشحن Charge حدوداً للائتمان ولا تتراكم أعباء الفائدة، وبسبب أن التفرقة بين بطاقة الائتمان وبطاقة الشحن غير هامة فى مناقشة عملية بطاقات الائتمان وبطاقات الشحن بالنسبة للتجارة الإلكترونية ولذلك فإن بطاقة السداد ذات المدة المجمعة تشير إلى كل من هاتين البطاقتين فى باقى هذا الفصل Collective Term Payment Card.

مزايا وعيوب بطاقات السداد:

بطاقات السداد لها معالم عديدة تجعلها جذابة وشائعة عند الاختيار سواء بالنسبة للمستهلكين والتجار فى الصفقات الفورية Online أو Offline، فبالنسبة للتجار فإن بطاقات السداد توفر الحماية ضد الغش، فعندما يقبل تاجر بطاقات السداد عن مدفوعات Online وتسمى Cash Not Present لأن موقع التاجر وموقع المشترى مختلفان فإنه يمكنه توثيق والترخيص بالشراء باستخدام معالجة بطاقة الدفع Payment Card وبالنسبة للمستهلكين فإن بطاقة السداد ذات مزايا لأن قانون حماية ائتمان المستهلك يحدد مسئولية حامل البطاقة بـ 50 دولار- إذا كانت البطاقة تستخدم بطريق الغش، وما أن يعلن حامل الطباقة مصدر البطاقة بسرقتها تنتهى مسئولية حامل البطاقة وكثيراً ما يتخلى مصدرو بطاقة السداد عن تحميل المستهلك بسداد الـ 50 دولاراً عندما تستخدم بطاقة مسروقة فى شراء السلع.

وربما أكبر مزايا استخدام 'بطاقة السداد' هى قبولها عالمياً فيمكنك أن تدفع مقابل البضائع ببطاقات السداد فى أى مكان فى العالم وتحويل العملة-أن كان لازماً – سلم بواسطة مصدر البطاقة- وليس على المستهلك أن يتعامل معه، وبالنسبة للصفقات Online فإن بطاقة السداد لها مزايا بصفة خاصة- فعندما يصل المستخدم إلى الفحص الإلكترونى فإنه يدخل رقم بطاقة السداد ومعلومات الشحن والفواتير فى المجالات المناسبة لإكمال الصفقة، ولا يحتاج المستهلك أى عناصر مادية أو برامج لإكمال الصفقة.

وبطاقات السداد لها عيوب قليلة جداً. ولكن لها عيب هام عند مقارنتها بالنقد وهو أن شركات خدمة بطاقة السداد تفرض على التجار رسوماً عن كل صفقة ورسوماً شهرية للمعالجة، وهذه الرسوم يمكن أن تتمتع، ولكن تجار Online و Offline ينظرون اليها على أنها تكلفة القيام بأنشطة الأعمال وأى تاجر لا يقبل 'بطاقات السداد' مقابل الشراء يحتمل أن يفقد مبيعات هامة بسببها، ولا يدفع المستهلك رسوماً مباشرة لاستخدام 'بطاقات السداد' ولكن أثمان السلع والخدمات تكون أعلى بشكل طفيف مما لو كانت فى بيئة خالية من بطاقات السداد.

وتوفر بطاقات السداد أمناً ذاتياً بالنسبة للتجار لأن لديهم تأكيدات أعلى بأنهم سوف يحصلون على قيمة مبيعاتهم من الشركات المصدرة لبطاقات السداد وذلك بالمقارنة بالعمليات التى تتم من خلال الفواتير المباشرة والبطيئة نسبياً، ولإجراء طلبات بطاقة السداد، فإنه يجب على التاجر أولاً أن يفتح حساب التاجر وباستخدام بطاقات السداد يتجنب المصروفات الإضافية ومشكلة الفواتير والورق، والتى تمثل جزءاً من نظام الفواتير (وبالطبع- ما لم يكن مستخدماً لنظام اليكترونى من شركة إلى شركة فى الفواتير والسداد) وتفاصيل مجموعة الأعمال المقترنة باستخدام 'بطاقة السداد' غالباً ما تكون واضحة بالنسبة للمستهلك، وهنا نكون أمام عدة مجموعات وأفراد: التاجر، وبنك التاجر، والعميل، وبنك العميل، والشركة المصدرة لبطاقة السداد، وكل هذه الكيانات يجب أن تعمل معاً من أجل قيد أعباء العملاء فى الحساب الدائن للتاجر (وبالعكس عندما يتسلم العميل بطاقة ائتمان ويكون دائناً بقيمة البضائع المرتدة).

قبول ومعالجة السداد:

معظم الناس على آلفة باستخدام 'بطاقات السداد' فعندما تشترى صنفاً أو أكثر فإن الكاتب يدخل بطاقتك خلال طرفى بطاقة الائتمان Online ويحمل حساب بطاقتك فوراً، والعملية تختلف طفيفاً على الانترنت، رغم أن عمليات الشراء والتحميل تتبع نفس القواعد. وما لم تكن فى الطلب البريدى أو أعمال الإنترنت من قبل، قد لا تتحقق أن القوانين تمنع التجار من قبول بطاقة سداد تضاف إلى حساباتهم حتى يتم شحن المنتجات، وفى متاجر Brick- and Markar فإنك تخرج من المتجر ومعك المشتريات فى حوزتك، ولذلك فإن التحميل والشحن يحدثان فى وقت واحد تقريباً. أما متاجر Online فإنه لا يمكنها تحميل بطاقة السداد الخاصة بك حتى اليوم الذى فيه يتم تعبئة وشحن بضاعتك اليك.

وتتبع صفقات 'بطاقات السداد' هذه الخطوات العامة عندما يتلقى التاجر معلومات بطاقة السداد الخاصة بالمستهلك والتى ترسل عن طريق صفحة الويب Web المحمية SSL.

1- على التاجر توثيق 'بطاقة السداد' للتأكد من أنها سارية وغير مسروقة.

2- يمكن للتاجر الفحص مع مصدر 'بطاقة السداد' الخاصة بالمستهلك لضمان وجود المبالغ وحجزها واللازمة لمقابلة العبء الحالى.

3- غالباً ما تتم التسوية عقب أيام قليلة من طلب المستهلك الشراء، بما معناه أن المبالغ تنتقل عبر النظم المصرفية إلى حساب التاجر بعد شحن المشتريات، وبالطبعغ- فإذا اكان مستهلك الإنترنت يفرغ بضاعة (Soft) – ملفات رقمية مثل برامج أو ملفات بيانات- يستطيع التاجر فى هذه الحالة أن يقدم بطاقة سداد المستهلك فوراً، كذلك عليك أيضاً اعتبار صفقات 'بطاقة سداد' أكثر تعقيداً مثالاً لتناول طلب جزئى (حيث تكون بعض الأصناف متاحة والأخرى Back Ordered أى تحت التجهيز)، وعلى التجار أن يكونوا مستعدين لحدوث مردودات وإصدار أرقام RMA (ترخيص ارجاع مواد- بالنسبة للبضاعة المعيبة أو غير الصحيحة).

نظم الحلقة المفتوحة والمغلقة: Open and Closed Loop Systems

بالنسبة لبعض نظم 'بطاقات السداد' فإن البنوك والمؤسسات المالية تعمل كوسيط بين مستخدم البطاقة والتجار الذين يقبلون التعامل بالبطاقات، وهذه الأنواع من الترتيبات تسمى نظم الحلقة المغلقة Closed Loop Systems وذلك لأنه لا يوجد مؤسسة أخرى (بنك محلى أو بنك وطنى- أو غرفة مقاصة أخرى) تدخل فى الصفقة.

ولأمريكان اكسبريس وديسكفر كارد مثالان لنظم الحلقة المغلقة لأنه يوجد فقط حق امتياز واحد لكل من هذه النظم وليست أكثر من واحد.

ونظم الحلقة المتفوحة يمكنها- وعادة تفعل ذلك- أن تدخل ثلاثة أطراف أو أكثر فبفرض أن مستخدم انترنت يستخدم فيزا كارد صادرة عن First Bank of Tucumcari لشراء صنف من Widget Web Wonders والذى يكون حساب التاجر الخاص به فى بنك آخر Hackensack وهنا يكون إلى جانب البنكين- بنك العميل وبنك التاجر- طرف ثالث يسمى البنك المكتسب Acquiring Bank ويدخل فى نظام حلقة مفتوح، والبنك المكتسب يمرر طلبات الترخيص من سماسرة Widget Web إلى بنك First Bank of Tucumcan (فى هذه الحالة) للحصول على ترخيص للشراء على الحساب من بنك العميل، ويرسل الرد ثانية إلى البنك المكتسب والى التاجر، وبالمثل يكون البنك المكتسب مسئولاص عن الاتصال ببنك التاجر وبنوك كثيرة للعملاء لتنفيذ الفاتورة، وفى حالة قيام طرف ثالث بعمل صفقة يسمى النظام 'نظام الحلقة المفتوحة' والنظم المستخدمة لفيزا أو ماستر كادر هى أمثلة مشاهدة كثيراً لنظم الحلقة المفتوحة، لأن بنوكاً كثيرة تصدر كلاً البطاقتين، وعلى خلاف أمريكان اكسبريس أو ديسكفر فإن لا فيزا ولا ماستر كارد تصدر بطاقات مباشرة للمستهلكين، والبنوك الأعضاء مسئولة عن تناول جميع التفاصيل لوضع حدود ائتمان العميل.

معالجة بطاقات السداد: Online

حزمة البرامجيات مع برامج التجارة الإلكترونية يمكن أن تتناول معالجة بطاقات السداد أتوماتيكياً- أو يمكن التعاقد مع طرف ثالث لتناول جميع عمليات بطاقة السداد الخاصة بك وكثير من المنظمات، الطرف الثالث يمكنها كذلك أداء عمليات الوفاء التى من خلالها يقومون بعمليات تولى وتحميل وتعبئة المنتجات إلى عملائك، فإذا اخترت هذه الخدمة، فانك تقلل بذلك عدد العاملين وتستبعد فعلاً إدارة الشحن لديك، فمعظم عملك سيكون للاحتفاظ بوجود ويب (شبكة) متحرك وضمان أن مورديك يقدمون بطاقة كافية لتلبية طلب العميل.

وتقدم شركات عديدة خدمات اتمام السداد- فمثلاً Internetsecure تتيح للتجار التركيز على نشاط ما، بينما تقدم هى خدمات آمنة لبطاقة السداد، وتساعد Internetsecure المدفوعات من خلال فيزا وماستر كارد للحسابات الكندية والأمريكية وتوفر الشركة إدارة المخاطر واكتشاف الغش، وتتناول صفقات من التجار Online باستخدام البنية التحتية لمعالجة بطاقات السداد المعتمدة من البنك وتأمين الوصلات وتكنولوجيا المحافظ Firewall لضمان الأمن الكامل، وتقوم شركة Internestecure بإعلان التاجر بكل أكواد الترخيص بتوريدات وطلبات معتمدة للعملاء الذين يشترون Soft Goods والتى تفرغ عند المصادقة على بطاقة الاتئمان، وتكون الشركة مسئولة عن ضمان أن جميع الصفقات التى تعالجها بالنسبة لشركات بطاقة السداد دخلت فىالحساب الدائن للتاجر.



إلى اللقاء في دروس قادمة ...

محمد قطان
الكاتب: محمد قطان انقر هنا لمراسلة محمد قطان أنقر هنا للإنتقال إلى موقع محمد قطان إضافة للمفضلة إضافة لمفضلة Google إضافة لمفضلة Delicious إضافة لمفضلة Digg إضافة لمفضلة Facebook
خيارات الدرس : ارسل الدرس لصديق ارسل الدرس لصديق  طباعة الدرس طباعة الدرس 

التعليقات
لا يـوجـد تـعليـقات على هـذا الـدرس


POWERED BY: SaphpLesson 4.0